البحري الجلاصي

البحري الجلاصي

باستضافتها أشخاصا يزعمون الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة تكون الإذاعات والتلفزات الخاصة قد انطلقت على بركة الله في «تشليك» هذه الانتخابات. وفعل «شلّك» بكل المعاني التي يحملها في الذهنية العامية هو الفعل الوحيد الذي يصف بدقّة وموضوعية ما تفعله هذه القنوات في كثير من المجالات، نستثني هنا بعض الحالات التي خرجت فيها عن القاعدة، وهي قليلة مقارنة بما تفعله في إطار نشر ثقافة الفساد.

من هذه الاستثناءات حلقة استضاف فيها علاء الشابي امرأة طيبة القلب أرادت تكريم الفنان جعفر القاسمي اعترافا بما قدمه لها ولابنها المريض من دعم معنوي، فقد كانت تلك الحلقة درسا في التضامن الإنساني، وأعادت إلى التلفزيون وجهه الجميل الذي فقده في السنوات الأخيرة وهو يلهث وراء النجاح السريع.

(مواصلة القراءة…)